بيت الرواية “صالون طروس”: مع الروائي “سامي المقدم”

بيت الرواية “صالون طروس”: مع الروائي “سامي المقدم”

بيت الرواية

“صالون طروس”

مع الروائي “سامي المقدم”

الخميس 21 فيفري 2019

مكتبة البشير خريف

 

“أنتظر هذه اللحظة منذ ست سنوات مع إصدار كتابي الأول سنة 2013 لحظة تقديمي لإنتاجاتي أمام الجمهور في هذا المكان الجميل” هكذا عبر الروائي “سامي المقدم “عن سعادته باللقاء الذي انتظم في إطار برمجة “صالون طروس” يوم الخميس 21 فيفري 2019 بمكتبة البشير خريف بمدينة الثقافة.

وقد تولى الأستاذ “احمد محفوظ” تقديم اللقاء ووصف الكاتب “سامي المقدم” بالعاشق للكتب إلى درجة احتفاله بزفافه في إحدى المكتبات.

“سامي المقدم”  روائي تونسي من مواليد سنة 1982 وهو خبير محاسبات في شركة خاصة، قرر خوض تجربة الكتابة لإدمانه قراءة الكتب وهو ما نمى فيه شغف الكتابة، راوح في كتاباته بين الواقع و الخيال، أبدع في كتابة قصص الحب المشوقة والحزينة، قام بالعديد من التجارب في الكتابة قبل أن يقرر نشر أولى كتاباته على مواقع التواصل الاجتماعي، ونظرا للنجاح الكبير الذي لاقته هذه الإنتاجات قرر سنة 2013 نشر أول مجموعة قصصية بعنوان “المدينة القرمزيّة” لدار بوب ليبريس للنشر، التي تجمع ستة عشر قصة قصيرة   ليتحصل بها سنة 2015 على جائزة الكومار الذهبي  أما أول رواية له فهي “تسعة عشر” ثم تبعتها رواية “دم الملائكة” التي صدرت مؤخرا.

كان اللقاء مشوقا جمع بين مداخلات الأستاذ “كمال بن وناس” والجمهور الحاضر الذي اعتبره الكاتب انه لقاء لن ينسى لأنه الأول الذي يجمعه بجمهور كبير العدد جاء خصيصا للتعرف عليه وعلى انتاجاته.

Share this post