مسرح الأوبرا: أوبيريت “رحلة وطن” الأحد 13 جانفي 2019 بمسرح الأوبرا

مسرح الأوبرا: أوبيريت “رحلة وطن” الأحد 13 جانفي 2019 بمسرح الأوبرا

 

مسرح الأوبرا
أوبيريت “رحلة وطن
الأحد 13 جانفي 2019
بمسرح الأوبرا

 

بحضور الدكتور محمد زين العابدين وزير الشؤون الثقافية وعدد من الفنانين والمثقفين، اعتلت الفنانة يسرى مجدوب الركح ممثلة لتونس بربوعها وتفاصيلها ومتلحّفة علم تونس، في سهرة الأحد 13 جانفي 2019 بمسرح الأوبرا بمدينة الثقافة، مع خلفيّة تبيّن أرجاء الجمهورية بمختلف ولاياتها من الشمال إلى الجنوب وديكور متكون من خيم وأعلام، خريطة تونس وشاشة ضخمة لأجمل المناطق التونسية ضمن أوبيريت “رحلة وطن” للشاعر والملحن الحبيب المحنوش.

تقول تونس:

أنا تونس…أنا الشامخة طول الزمن

أنا العز اللي يدوم… راسي للسما مرفوع يتحدّى المحن

جنوبي، شمالي، شرقي وغربي … كل شبر منهم ينبض بحبي

أنا الحاضنة بالود شعبي

 

25 لوحة راقصة حملت أسماء جهات البلاد و 16 مشهدا تمثيليا قدّمت خصائص ولايات الجمهورية من شمالها إلى جنوبها مرفقة بألحان زيّنتها أنغام الطبلة والزكرة والقصبة، وسافرت من تطاوين، مدنين، توزر وصفاقس إلى سوسة، نابل، الكاف والقيروان وانتقلت عبر تاريخ تونس من فترة الحكم البورقيبي والاستعمار والجلاء إلى الثورة، لوحات تفاعل معها الجمهور الحاضر بشكل كبير بالتصفيق والتصفير خاصة مع ذكر تفاصيل استقلال تونس وجلاء بنزرت وغيرها.

24 ولاية قدّم الحبيب المحنوش أفضل وأدقّ جوانبها بالشعر الحيّ في عرض موسيقي راقص غناء أيمن العلجي، نزار بوصحيح، أمير عبد الله ونهلة الشعباني ارتدوا الملابس التقليدية الخاصة بكل ولاية من السفساري والملية للجبّة و”الدّنقري”.

احتفت هذه الأوبيريت في ساعة وخمس وأربعين دقيقة بربوع تونس وأعلامها مثل: فرحات حشاد، الحبيب بورقيبة، محمد الدغباجي، أبو القاسم الشابي وغيرهم… سيناريو وشعر وألحان الحبيب المحنوش، كوريغرافيا وإخراج طارق بن حميدة وتوزيع موسيقي ميلاد ملكي، ولم ينس المحنوش لمسة الوفاء للفنان الراحل حسن الدهماني الذي كان حاضرا في العرض بصوته الجهوري الذي فاجأ الحضور بأغنية بلاي باك عن ولايتي القصرين والقيروان مخلّفا تأثّرا واضحا في صفوف الجمهور الذي وقف تحيّة ل64 فنانا قدّموا أوبيريت رحلة وطن التي لم تنس تفصيلا واحدا أو جهة ما من جهات الجمهورية.

 

 

Share this post