المعرض الوطني للكتاب التونسي – مجالس الكتاب

المعرض الوطني للكتاب التونسي – مجالس الكتاب

الثلاثاء 23 أكتوبر 2018

قاعة صوفي القلي

“القليل من الكلام، الكثير من الشعر” هكذا اتسم اللقاء الرابع من مجالس الكتاب حول “الشعر” ضمن فعاليات الدورة الأولى للمعرض الوطني للكتاب التونسي وأداره “بلال المسعودي” بمشاركة الفيلسوف الشاعر “سليم دولة” والشاعر “يوسف رزوقة” وذلك يوم الثلاثاء 23 أكتوبر 2018 بقاعة صوفية القلي بمدينة الثقافة.

انطلق المجلس بتدخل شعري ل”يوسف رزوقة” الكاتب والشاعر الذي كتب بخمس لغات: العربية، الفرنسية، الاسبانية، البرتغالية والروسية وله في كل لغة خمس دواوين.

هو الشاعر الذي حقق المعادلة الصعبة في إدخال العروض والبحور العربية في الشعر الفرنسي وذلك في ديوانه “ابن العنكبوت” الذي كتبه باللغة الفرنسية كما يراوح في كتاباته بين النقد، الشعر، القصّة ويكتب للأطفال واليافعين. صاغ مع مثقفين عرب “دستور العرب” وهي رؤية جديدة لتشخيص الإيقاع العالمي الجديد في ظل الفضاء الاتصالي المعولم.

وافتتح “سليم دولة” تدخله بالحديث عن علاقته بالشعر قائلا “أعتبر الشعر هو عالمي الرقيق وهو الذي يوقظ في نفسي الحس الفني والإبداعي” وعلى الرغم من أنه فيلسوف ويعرف كذلك في تونس وخارجها إلا الشعر بالنسبة إليه فن وحياة، عكس الفلسفة التي يتعامل معها كوظيفة لا تلامس قلبه كما يفعل الشعر

وقال “سليم دولة” إنه يرفض جميع الألقاب والتصنيفات ويروق له تقديم نفسه كاتبا حرا، من مؤسسي رابطة المفكرين الأحرار وأضاف: “أرى أن الكتابة تبعدنا عن صخب الحياة اليومية واشمئزازها”

وألقى “يوسف رزوقة” على مسامع الحاضرين مقتطفا شعريا بعنوان “رشائيات” وهي مرثية تتألف من مائة وخمسن صفحة في رثائه لابنته “رشا” التي توفيت في السادسة والعشرين من عمرها وهي صحفية ورسامة

Share this post