عرض الفنان البرتغالي “أنطونيو زامبوجو”

عرض الفنان البرتغالي “أنطونيو زامبوجو”

الجمعة 19 أكتوبر 2018

مسرح الجهات

بحضور الدكتور “محمد زين العابدين” وزير الشؤون الثقافية، سفير البرتغال بتونس “خوزيه لودوفيتشي”، نظم قطب الموسيقى والأوبرا لمسرح الأوبرا بمدينة الثقافة بالتعاون مع سفارة البرتغال بتونس عرضا موسيقيّا للفنان البرتغالي ذي الصّيت العالمي “أنطونيو زامبوجو” وذلك ليلة الجمعة 19 أكتوبر 2018 بمسرح الجهات بمدينة الثقافة

ويعتبر “أنطونيو زامبوجو” اليوم ظاهرة موسيقية فريدة في البرتغال، قدم معظم حفلاته أمام شبابيك مغلقة. هو القادم من مدينة “بيجا” أين تعلم الغناء التقليدي متأثرا بأسماء أسطورية من عالم الفادو كالفنانة “أميليا رودريغز”.

خمس آلات موسيقية على ركح مسرح الجهات الذي اتشح بالسواد مع إضاءة خافتة: قيثار برتغالي، دبلبس (كنترباس)، بوق وكلارينات يتقدّمها قيثارة نجم الحفل التي كانت كمن يترقبه لينطلق العرض بتحيّة خاصة للجمهور افتتح بعدها رحلته بأغنية “فاتاليداد” التي تعبر عن هوية البرتغال بين الشعر والغناء ومعها استحضر الجمهور الديفا “أماليا رودريقز”.

تتالت الأغاني البرتغالية الخالدة بعد ذلك من “كازا فيشادا” ، “فليستونز” ، “قيا” ، إلى “فادو لوكورا” و “بيكا دو سيتي”… خيمت موسيقى الفادو على المكان مع مزيج من البلوز والفلامنكو. خليط عجيب حمل الجمهور إلى أقاص بعيدة حيث الحنين والشغف معا

Share this post