ليلة الباحثين في تونس “ليلة جميلة” الدورة الأولى

ليلة الباحثين في تونس “ليلة جميلة” الدورة الأولى

عاشت مدينة الثقافة يوم الجمعة 28 سبتمبر 2018 يوما استثنائيا استعرض خلاله شباب تونس وأطفالها خيالهم الواسع وقوة ابتكارهم ونظارته من خلال عدد من الأجنحة التي عرضوا فيها مجمل بحوثهم المبتكرة

ازدحمت مدينة الثقافة بروادها لاكتشاف “ليلة الباحثين التونسيين: ليلة جميلة” التي انطلقت في الثالثة ظهرا حتى منتصف الليل، والتظاهرة تنظمها وزارة الشؤون الثقافية والمركز الوطني للسينما والصورة بالتعاون مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، وحدة التصرف حسب الأهداف المكلفة بالبرنامج الأوروبي أفق 2020، الوكالة الوطنية للنهوض بالبحث العلمي، مدينة العلوم، والمجتمع المدني ممثلا في عدد من الجمعيات والهياكل المهتمة بالبحث العلمي

و

انتظمت مراسم الافتتاح الرسمي “لليلة الباحثين التونسيين، ليلة جميلة” في السابعة مساء من يوم الجمعة 28 سبتمبر 2018 بقاعة عمار الخليفي وبحضور وزير التعليم العالي والبحث العلمي “سليم خلبوص”، وزير التربية “حاتم بن سالم”، “ماجدولين الشارني” وزيرة الشباب والرياضة، إلى جانب “خليل العميري” كاتب دولة لدى وزير التعليم العالي والبحث العلمي مكلف بالبحث العلمي، سفير الاتحاد الأوروبي بتونس “باتريس بارغامين”، مديرة ديوان وزير الشؤون الثقافية “آمال حشانة”، ومديرة مدينة العلوم بتونس “درة غربال”

وتم خلال مراسم الافتتاح تكريم كل من ساهم في إعداد ملف “ليلة جميلة” لتستفيد تونس من تسمية “ليلة الباحثين الأوروبيين” من قبل المفوضة الأوروبية وكل من سهر على الإعداد لهذه التظاهرة من مسؤولين ومتطوعين

يذكر أن “ليلة الباحثين التونسيين، ليلة جميلة” تهدف إلى تقاسم ثقافة العلوم مع الجمهور، التشجيع على البحث والابتكار عبر التسويق له، كما تمثل فرصة لاكتشاف المواضيع المختلفة للبحث العلمي في تونس التي يشتغل عليها طلبة الدكتوراه، الدكاترة والأساتذة عبر الندوات، الورشات العلمية، الألعاب التربوية، والنقاشات العلمية بين الباحثين والفاعلين في المجتمع المدني إضافة إلى الكثير من الأنشطة التي لها علاقة بالعلم، الفن والثقافة

يذكر أن “ليلة الباحثين التونسيين، ليلة جميلة” تهدف إلى تقاسم ثقافة العلوم مع الجمهور، التشجيع على البحث والابتكار عبر التسويق له، كما تمثل فرصة لاكتشاف المواضيع المختلفة للبحث العلمي في تونس التي يشتغل عليها طلبة الدكتوراه، الدكاترة والأساتذة عبر الندوات، الورشات العلمية، الألعاب التربوية، والنقاشات العلمية بين الباحثين والفاعلين في المجتمع المدني إضافة إلى الكثير من الأنشطة التي لها علاقة بالعلم، الفن والثقافة

وكانت مدينة العلوم بتونس طرفا مهما في إعداد “ليلة الباحثين التونسيين، ليلة جميلة” وطرفا مشاركا أيضا بعدد من الورشات في علم الفلك، الجينات والفيزياء

وقالت السيدة “درة غربال” مديرة مدينة العلوم إن الهدف من هذه التظاهرة هو تقريب المعلومة العلمية والباحثين ونتائج بحوثهم وتجاربهم العلمية من المواطن وأكدت أيضا أن مدينة العلوم حريصة على حضور جميع التظاهرات العلمية التي تعمل على نشر المعلومة العلمية وتبسيطها



Share this post