افتتاح الدورة الأولى لأیام قرطاج لفنون العرائس

افتتاح الدورة الأولى لأیام قرطاج لفنون العرائس

“هذه المناسبة تحقق حلما كبيرا لمختلف أجيال محرّكي الدمى الذين أدركوا للتو شغف جميع المحترفين والهواة بهذا الفن. إن أيام قرطاج لفنون العرائس هي تتويج لمنهج يميل للترويج لفنون العرائس التي تحمل تاريخا ثريا في تونس من خلال الانفتاح على فناني هذا المجال الواعد.” هكذا افتتحت رئيسة ديوان وزير الشؤون الثقافية السيدة آمال حشانة، الدورة الأولى لأيام قرطاج لفنون العرائس يوم السبت 22 سبتمبر 2018 بمسرح الجهات بمدينة الثقافة.

كما رحبت مديرة المهرجان حبيبة الجندوبي بجميع المشاركين فيه وبجمهوره الكبير، وشكرت وزارة الشؤون الثقافية والمركز الوطني لفن العرائس على الدعم
ساد مدينة الثقافة جو لطيف أبطاله الجمهور الصغير الذي احتل المكان بأعداد غفيرة وأضفى حماسا كبيرا على للعروض الراقصة بساحة المسارح التي قدمت الدول المشاركة في المهرجان وهي: ألبانيا، بلجيكيا، بوركينا فاسو، كندا، كوريا الجنوبية، مصر، اسبانيا، الولايات المتحدة الأمريكية، فرنسا، إيطاليا، الكويت، كازاخستان، لبنان، مالي، فلسطين وتونس.
انتقل الجمهور بعد ذلك إلى مسرح الجهات في الجزء الثاني من الافتتاح الذي أثث بدايته الفنان عياد بن معقل مع العرض العرائسي “عازف الليل” الذي فتح المجال للعرض الثاني في سهرة الافتتاح وهي المسرحية الإيطالية ” جيا – الخاتمة” للمسرح الإيطالي لفن العرائس.

هذا العرض هو جزء من مشروع ولد من إحدى الأساطير الإغريقية “جيا” الآلهة التي جسدت الأرض. وقد شاركت المسرحية في 43 مهرجانا دوليا في جميع أنحاء العالم وحصلت على 45 جائزة دولية، إضافة إلى دعم “Save the Children” المنظمة العالمية لمكافحة العنف ضد الأطفال. وهي أربع تمثلات تحكي قصة الإنسان: الرغبة في الإنجاب والولادة والنمو والتخلي والعنف.
“جيا – الخاتمة” تعيش من خلال حكاية حلم، عالم بلا روح يدمر نفسة بنفسه، ينسل منه الأمل كمصدر للرضا والسعادة
“Gea- The Epilogue” هو عرض باللغة الإنجليزية مخصص لجمهور البالغين مدته سبعون دقيقة، من تأليف وإخراج “فابيو أموداي” وإنتاج شركة مسرح صوفيا أمندوليا.

Share this post