مسرحية ” الرايونو-سيتي  ” لعلي اليحياوي”

مسرحية ” الرايونو-سيتي  ” لعلي اليحياوي”

بين مدن نسكنها و مدن تسكننا ، الاحلام الكبيرة قد تضيق بحالمها…

، الاحلام الكبيرة قد تضيق بحالمها…

في إطار فعاليات الدورة 54 لمهرجان قرطاج الدولي احتضن مدار قرطاج ليلة الخميس 09 أوت 2018 مواصلة لعروضه تكريما لفقيدة المسرح “رجاء بن عمار” مسرحية “رايونو-سيتي ” نص وإخراج “علي اليحياوي” وإنتاج مركز الفنون الدرامية والركحية بمدنين .

من مدنين تنطلق المسرحية ، من حي اسمه “رايو نو” ، حي يحمل ما تبقى من أحلام الشباب ، حي يجعل من إيطاليا البعيدة هناك خلف البحر اقرب ما تكون…هناك كانت اللعبة و كانت حنكة “علي اليحياوي” و فريقه في تطويع هذه الاحلام التي تسكن بعض شبابنا خلف الجدران و الشبابيك وفي ازقة الحي، بكل ما تحمله من مجهول و قتامة الى عمل فني قدرته كبيرة على تعرية الواقع بهمومه ومشاكله و بحياة المجهول فيه …

تستعرض “الرايونو-سيتي” وهي من تمثيل فرحات دبش و لطيفة القفصي وعواطف العبيدي وكيلاني زقروبة و ضو حمزة خلف الله و حمزة بن عون و نادية تليش و لسعد حيدر و عبد العزيز التواتي و شوقي العجيلي و أسماء بن حمزة و جهاد الفورتي وإدريس عبد القوي… من خلال شخصيتها المحورية “مهذب ” إشكالية القهر

و التهميش الإجتماعي و الإقتصادي في الأحياء الشعبية

و انعكاساتها النفسية على الشباب التي قد تقوده الى الضياع ناهيك ان ” مهذب ” الذي انكسر أمام الفقر ووجد نفسه وحيدا يواجه الإستغلال الوحشي فانقاد إلى الجريمة كردة فعل لما تعرض له من قهر و استغلال

هو واحد من كثيرين عاشوا و يعيشون…مهذب هو الجزء المجروح فينا ، هو حزن كبير ولده ارتباك و فوضى
في ” الرايونوسيتي ” … بين مدن نسكنها و مدن تسكننا ، الاحلام الكبيرة قد تضيق بحالمها…

Share this post