الندوة الصحفية للفنانة أمينة فاخت

الندوة الصحفية للفنانة أمينة فاخت

أمينة فاخت: “أثق في مكانتي المتميزة لدى جمهوري وأعود له بكل حب وصدق كما عهدني”
تصريحات وجيزة تحمل رسائل عميقة ومؤثرة تلك التي قدمتها النجمة التونسية أمينة فاخت (الديفا) في ندوة صحفية انعقدت مساء أمس الثلاثاء بضاحية قمرت بالعاصمة وسط حضور إعلامي لافت تلهف فضولا وشوقا لمعرفة أسباب غياب الديفا عن الغناء في المسارح الكبرى ودوافع عودتها لمعانقة جمهورها من جديد.
“حبي لجمهوري ولتونس متغلغل في قلبي وروحي منذ طفولتي لأن أمي زرعت فينا قيم حب الوطن والعطاء والوفاء له”، هكذا كشفت أمينة فاخت الدوافع الأساسية التي جعلتها تقرر العودة لتكون عودة روح فنية سخية العطاء على الركح وبهية الآداء في الحضور والغناء لتغمر من جديد قلوب الجماهير بعد سنوات من الحنين.
بعد سنوات من الغياب عن مختلف المهرجانات الوطنية، ستعتلي أمينة فاخت ركح المسرح الأثري قرطاج في الدورة 54 لمهرجان قرطاج الدولي في موعدين يومي 21 و24 جويلية الجاري، ولم تخف النجمة التونسية ثقتها في قدرتها على استقطاب جمهور غفير مؤكدة أن مكانتها لدى الجمهور ستبقى مميزة ولائقة ببريق نجمها طالما تبادلهم المحبة الصادقة.
أمينة فاخت أكدت أيضا في هذا اللقاء الإعلامي أنها لم ترفض أي عرض للمشاركة في المهرجانات الوطنية خلال فترة غيابها وحين سنحت الفرصة والظروف للغناء في المسارح الوطنية قبلت بكل رحابة صدر وحسب اتفاقات ترضي إدارات المهرجانات وتليق بعودة فنانة تونسية نالت بالإجماع لقب “الديفا”.
النجمة التونسية وعدت جمهورها بمفاجأة في مشاركتها في مهرجان قرطاج الدولي حيث ستغني صحبة أصوات جديدة من بينها إبنتها “ملكة” التي أكدت أنها اختارتها للغناء معها وفق مقاييس الموهبة والحرفية والجمالية في الآداء وبعيدا عن صلة القرابة لأنها تؤمن بأن فن الغناء موهبة مكتسبة وليس لعبة صدفة.
ومن رصيدها القديم والجديد ستصدح الديفا بحنجرتها الذهبية من جديد بين مدارج المسرح الأثري بقرطاج، وقدمت بالمناسبة مقطعا قصيرا من أغنيتها الجديدة التي أعدتها مع مجموعة أخرى من الأغاني من كلمات وألحان الشاعر الليبي محمد الصادق والفنانين التونسيين أحمد الماجري ومحمد الأسود.
وتفاعلا منها مع شهداء الحرس الوطني الذين استشهدوا مؤخرا على إثر هجمة إرهابية غادرة بمنطقة عين السلطان بجندوبة، قررت أمينة فاخت تخصيص نسبة من مداخيل عروضها لمساندة عائلات الشهداء.

Share this post