افتتاح “مختبر الألعاب” (gaming lab) و”مختبر الإبداع الرقمي” (Créative Digital Lab)

افتتاح “مختبر الألعاب” (gaming lab) و”مختبر الإبداع الرقمي” (Créative Digital Lab)

previous arrow
next arrow
Slider

تحت إشراف الدكتور محمد زين العابدينوزير الشؤون الثقافية، افتتح المركز الوطني للسينما والصورة فضاءين جديدين بمدينة الثقافة: “مختبر الألعاب” (gaming lab) ومختبر الإبداع الرقمي” (Créative Digital Lab) وذلك صباح الاثنين 02 جويلية 2018 بمدينة الثقافة

وقد حضر الافتتاح شيراز العتيريالمديرة العامة للمركز الوطني للسينما والصورة وعدد من الوجوه السينمائية إضافة إلى الفاعلين في مجال  الصناعة الرقمية في تونس التي تعتمد أساسا على الشباب الموهوبين الناشطين في المجال  الجمعياتي أو في الشركات الناشئة.

وينتظر أن يكون مختبر الابداع الرقميومختبر الألعابفي مقريهما بمدينة  الثقافة نقطة استقبال وتدريب وتوفير بيئة مناسبة لتطوير المشاريع الإبداعية الرقمية (ألعاب، Transmedia، الواقع الافتراضي والواقع المعزز)، وتبادل المعارف والخبرات والاجتماعات والتجارب وتعزيز الخبرات.

مختبر الابداع الرقمي:

تعتبر المهمة الرئيسية لمختبر الإبداع الرقمي هي دعم الشباب والمواهب التونسية (الناشطين لحسابهم الخاص أو لشركات الناشئةحول التقنيات الإبداعية والرقمية، كما يضم هذا المختبر تنظيم  الفعاليات وورشات التدريب ويدعم المشاريع التي تساهم في تطوير  الصناعة الإبداعية.

ويعمل مختبر الإبداع الرقمي بالتعاون والتنسيق مع جمعيات ناشطة في المجال الرقمي مثل TGD ، DALL ، TAG ، AMAVI ،

وسيتم تنظيم ورشة عمل في  كل نهاية الأسبوع الأخير من كل شهر حول مواضيع فنية أو تقنية أو إدارية في علاقة مع صناعة ألعاب الفيديو أو الصناعات الإبداعية والرقمية بشكل عام.

كما سيتم تنظيم مسابقة  سنوية (تحدي الألعاب 48 ساعة) لتطوير ألعاب الفيديو بين الجامعات والناشطين المستقلين

ويهدف المركز الوطني للسينما والصورة من خلال هذا المختبر إلى الوصول سنة 2020 لبعث منظومة تساهم في دعم برمجيات  تصميم واستخدام الوسائل الرقمية المعتمدة على الصور التفاعلية لنشر أوسع للثقافة الرقمية والعلمية

مختبر الألعاب :

سيتم التركيز في مختبر الألعاب على نشاطين رئيسيين: اختبار الألعاب في إصداراتها التجريبية وتطوير الألعاب الرياضية الإلكترونية.

تتضمن هذه الأنشطة العمل مع مطوري الألعاب لاختبار البرامج. الهدف الأساسي للاختبار هو الكشف عن الأخطاء الوظيفية و تداركها في وقت مبكر من مرحلة التطوير، و هو ما من شأنه أن يزيد في نسبة نجاح المطورين وتسريع عملية  التسويق.

وسيستضيف مختبر الألعاب أيضا بطولة تونس الرياضية الإلكترونية (E-Sports) التي ستمتد على عدة أشهر، ومسابقة كأس تونس للرياضات الإلكترونية التي ستمتد لعدة أيام،  هذا إضافة إلى دورات تدريبية مغلقة لممثلي تونس في مختلف الفعاليات الدولية للرياضات الإلكترونية.

وفي شراكته مع المؤسسات الأكاديمية و BIAT LABS والمجتمع المدني، يعمل المركز الوطني للسينما والصورة على تعزيز الصناعات الرقمية والإبداعية في تونس ورعايتها، تشجيعا من الدولة على ريادة الأعمال في الصناعة الرقمية والإبداعية التي تعتبر مجالا ذا قيمة مضافة عالية و يعتمد كثيرا على بالمجازفة بهدف:

ضمان دعم هذه الشركات أساسا المصدرة.

تحسين قدرتها التنافسية.

خلق فرص العمل وتعزيز الثروة الثقافية.

إعداد دورات تدريبية لتطوير المهارات وتنميتها.

تشجيع توظيف المهارات التونسية.

تقليل هجرة الأدمغة.

جعل تونس مركزًا حقيقيًا في هذا المجال، يخدم إفريقيا ومنطقة الشرق الوسط وشمال إفريقيا، إضافة إلى فرنسا.

وفي انتظار إنشاء صندوق دعم للإنتاج الرقمي ، قام المركز الوطني للسينما والصورة بأول إجراء لدعم الإبداع والابتكار في صناعة ألعاب الفيديو لعام 2018 عبر بعث مشروع مصنع تونس للألعاب 2018

Share this post